التخطي إلى المحتوى الرئيسي

مروة التجانى تفوز بالجائزة الأولى فى مسابقة الصحة العالمية


موقع حريات
نالت الإعلامية والناشطة مروة التيجاني جائزه الاعلام الاقليمى من منظمة الصحة العالمية هذا العام واحتلت المرتبه الاولى . هذا وكان التنافس بين 23 دولة افريقية وعربية . وقد تم اختيار موضوع الشيخوخة والصحة ليوم الصحة العالمي لهذا العام تحت شعار “الصحة الجيدة تضيف حياة إلى المسنين”.

وفاز بالجائزة 12 متسابقا من مصر والأردن وتونس والعراق والسودان وسيتم توزيع الجوائز على الفائزين في المراكز من الأول إلى الثالث بالإضافة إلى جائزة خصصت للتناول الإعلامي المتميز لقضية الشيخوخة والصحة.
 
وسيتم تسليم درع منظمه الصحه العالميه للمشاركين من السودان اليوم فى برج الفاتح الساعه 7 مساءً . والجدير بالذكر ان مروة هى إحدى الشابات الناشطات الشجاعات اللاتى تم اعتقالهن فى مظاهرات شباب يناير وقد كانت إحدى أكثر المعتقلات شجاعة فى التحدث عن الإساءات والإهانات التى لحقت بها فى اعتقالهن ولقد كانت لشجاعتها ورفيقاتها اسهام أساسى فى الكشف عن التحرش الذى يحدث للمعتقلات من النساء باجهزة الأمن.

تعليقات

  1. لك التحية بقامة الوطن مروه التجاني , كم هو جميل ان يسطر انسان بقلمه وفكره وينسج من حروفه اضأءأت للفرح وثوب يرتديه كل من عشق الوطن واحب انجازات ابناءه الشرفاء, شكرآلك وانتي تنثري النجاح برغم المصاعب الحياتية وماتواجهينه من عناء في سبيل الوصول الي اهدافك وغاياتك وكسر قيود المجتمع الشرقي ومجتمعنا التي تحد من حرية المرأةوتحجيم دورها , لذا كان من حقنا ان نبتهج لنجاحك وانتي تسجلي اسمك والوطن في ارفع الانجازات .
    نتمني لك مذيدآ من التفوق في مشاريع حياتك
    بقدر ما منحتينا من فرح .

    ردحذف
  2. أيتها الحروف المترعة بنبض الجسارة..أيتها..المبعوثة فينا رُشد واستنارة
    تضيء العتمة بأرجاء الكون مبثوثة...بيني وبينكِ..امتنان نبتة لزهو الأنوثة
    ليتُ..لي ...مكاناً بين أبو روف ....ومكي ود عروسة.. لأدك السجن والسجان..
    أطبعُ..على الجبين..قبلة امتنان...سجانك مسجون..يحكون قبلكِ...شجيرة الليمون
    لا ظل..ولا ثمر..بقدومكِ..اعشوشب..الجدبُ ... والشجر...أورق..وأزدهر

    ردحذف

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

برنامج إيطالي متقدم تستخدمه الحكومة السودانية للتجسس على الناشطين والناشطات

تقرير منشور علي موقع حركة قرقنا في بدايات عام 2011 تم تشكيل كتيبة في جهاز الأمن السوداني تعرف باسم الكتيبة الإلكترونية (أو كتيبة الجهاد الإلكتروني)، ومهمة هذه الكتيبة تخذيل الناس على صفحات الإنترنت وتكذيب الحقائق حول الأحداث الثورية. هذه الكتيبة (التي جهزت لها مكاتب مكيفة وأجهزة حاسوب متصلة بالإنترنت) كلفت أيضاً بمهام التجسس على الناشطين والناشطات واختراق المواقع والصفحات المناوئة للحكومة. لكن هذا التكليف الأخير ليس بالأمر السهل تقنياً، ويحتاج لخبرات واسعة في مجال الشبكات والبرمجة لا يمتلكها كثير من كوادر جهاز الأمن السوداني. ولذلك قامت الحكومة بشراء برنامج متقدم للتجسس من شركة إيطالية مقرها مدينة ميلان واسمها Hacking Team. هذه الشركة تنتج برنامج تجسس متخصص يعرف باسم (Remote Control System: RCS). هذا البرنامج المتقدم للغاية يباع للحكومات فقط. وقد أشار مقال بحثي نشره معمل Citizen Lab  بجامعة تورنتو الكندية يوم 17-2-2014 دلائلاً تشير إلى أن هذا البرنامج قد استخدم في السودان في الفترة بين 14-12-2011 وحتى 12-1-2014. مما يجعلنا نظن أن جهاز الأمن السوداني قد واظب على استخدامه ضد الناشطين وال…

تاريخ الانترنت في السودان

البداية 
بدأت خدمات الإنترنت فى السودان عام 1998 كشركة مساهمة بين الهيئة السودانية للإذاعة والتلفزيون والشركة السودانية للإتصالات – سوداتل – وقدمت خدماتها عن طريق الخطوط الهاتفية – Dial-up –  ثم بعد ذلك التصديق لشركات خاصة بتقديم الخدمة سمح لها استخدام تقنية اللاسلكى للنطاق العريض بجانب التقنية التقليدية  قطاع الاتصالات والانترنت
قبل عام 1994 كانت الدولة مسيطرة على قطاع الاتصالات إلا أن هذا الوضع قد انتهى عندما أعلنت قيام الهيئة القومية للاتصالات بهدف فتح المجال أمام القطاع الخاص للمساهمة فى قطاع الاتصالات وتحويل المؤسسة العامة للمواصلات السلكية واللاسلكية المملوكة آنذاك للدولة إلى شركة تخضع لآليات السوق هى شركة "سوداتل" http://www.sudatel.netالتى قامت ببناء شبكة اتصالات جديدة وحديثة بالكامل ، وبعد ذلك ظهرت شركة "سودانت" www.sudanet.netلتقديم خدمات الإنترنت فى السودان وهى شركة تابعة للدولة بدأت تقديم خدماتها منفردة للسوق السودانى عام 1998


وقد ظلت شركة "سودانت" هى المزود الوحيد لخدمة الإنترنت فى السودان حتى عام 2005 عندما أعلن وزير الإعلام والاتصال…

فيديو سودانية للمبدعة هاجر محمد الحسن

على مر العصور .. حيثما سطر التاريخ حرفا" عن ارض السودان  كانت النقطة للانثي دور  عظيم .. حفيدات اماني شاخيتي ومهيرة بت عكود .. وبنونة بت المك .. وماندي بت السلطان عجبنا .. ورابحة الكنانية ..
وجد فيديو كليب "سودانية" الذي يشير الي قصة نجاح 19 امراة سودانية وجد تفاعل و كبير  علي وسائل التواصل الاجتماعي , الفيديو يحكي عن قوتهنّ.. ابداعهن.. و تميزهنّ ,الاغنية من كلمات و الحان و أداء هاجر محمد الحسن و مدته الأربعة دقائق و نصف وقد شارك في الفيديو اكثر من 25 شخص .